Logo

مدارس البطريركية - إسرائيل

مقدمة

لمدارسنا البطريركية في إسرائيل تاريخ عريق، كانت المدرسة من أولى المؤسسات التي اولتها البطريركية عنايه خاصه ومميزه لذلك غالبيه المدارس بنيت بجانب الكنائس وتسمى مدارس رعويه.

تقسم مدارس البطريركية في إسرائيل إلى ست مدارس وروضة وهم: المدرسة البطريركية اللاتينية في الرينة، المدرسة البطريركية اللاتينية في يافه الناصرة، المدرسة البطريركية اللاتينية في الرامة وروضه القديس يوسف في شفاعمرو وفي السنوات الأخيرة تم ضم مدرسه راهبات الناصرة في حيفا ومدرسه راهبات الناصرة في شفا عمرو الى عائلة مدارس البطريركية في إسرائيل.

الهيئات الإدارية والطاقم المدرسي

1. مكتب الإدارة العامة للمدارس: هو المسؤول عن العناية الشاملة لكافة المدارس، وعن بلوره رؤية متكاملة للمدارس ونموها في جميع المجالات.

2. مدير/ة المدرسة: لكل مدرسه مدير/ة يتابع عمل وبرامج المدرسة وهو المسؤول عن العملية التعليمية التربوية والتنظيمية للمدرسة.

3. الهيئة التدريسية: هي شريكه حقيقيه في المدرسة فلذلك لا بد من اعدادهم بكل عنايه وتزويدهم في العلوم الصحيحة وكشفهم على كل ما هو جديد في عالم التعليم.

4. الطلاب: ان الطلاب هم محور العملية التربوية في المدرسة وليس مجرد مستهدفين للعملية التربوية المدرسية، بل مشاركين فيها بكل شكل من الاشكال.

5. الاهل: للأهل مسؤوليه خاصه في إطار العمل المدرسي، من هنا تأتي اهميه الحوار والتعاون وان يأخذ هذا التعاون طابعا في مؤسساتنا عن طريق اشراك الاهل في كافة البرامج الممكنة.

6. المستخدمون: هم الأشخاص الذين يؤدون خدمه ما في المدرسة مهما كانت متواضعة ومن خلالها يستطيعون المساهمة في حياه المدرسة ومسيرتها.

اهداف مدارس البطريركية اللاتينية في إسرائيل

1. التعلم – تهدف مدارسنا الى تجهيز طلابها في العلوم اللازمة التي تنمي قدراتهم العقلية وتعدهم لمزاوله دورهم في المجتمع.

2. التربية – تلعب التربية دورا هاما في مدارسنا والتي تُنمي شخصيه الطلاب بحيث يكونون أصحاب تحليل وفهم وتقويم وقرار وعمل، وتقع التربية الدينية ضمن الهدف التربوي على أساس انها احدى المقومات الأساسية في حياه الانسان.

3. الثقافة – في المدرسة مكانه خاصه للثقافة فهي تضع طلابها على صله بالموروث الثقافي للإنسانية عامه والمجتمع الذي تعيش فيه خاصه. كما وتعمل المدرسة على اكتشاف مواهب الطلاب الثقافية وتساعد على بلوره ثقافة انسانية للمجتمع المحلي في شتى المجالات.

4. التنشئة الإنسانية – تسعى المدرسة الى تنمية جميع نواحي الحياه الإنسانية، الذهنية، العاطفية، النفسية، الجسدية، الإبداعية، الأخلاقية، الدينية والروحية.